المنصات الإلكترونية ودورها الفعال في التعليم

المنصات الإلكترونية ودورها في التعليم

إن المنصات التعليمية : هى بيئة تعليمية تفاعلية توظف تقنية الويب وتجمع بين مميزات أنظمة إدارة المحتوى الإلكتروني وبين شبكات التواصل الاجتماعي الفيس بوك، وتويتر وتمكن المعلمين من نشر الدروس والأهداف ووضع الواجبات وتطبيق الأنشطة التعليمية، والاتصال بالمعلمين من خلال تقنيات متعددة، تقسيم الطلاب إلي مجموعات عمل، وتساعد على تبادل الأفكار والآراء بين المعلمين والطلاب، ومشاركة المحتوى العلمي، مما يساعد على تحقيق مخرجات تعليمية ذات جودة عالية.(1)

ومن أهم خصائص المنصات الإلكترونية في التعليم :

أولا :سهولة الاتصال بين الطالب ومعلمه في سرية كاملة، مع الوصول السريع والفوري للواجبات المنزلية والإشعارات المؤسسية ومشاهدة الواجبات، وتفاعل الطلبة واتصالهم ببعض وتواصلهم لحل المشكلات.

ثانيا :يساعد الطلبة على إكمال واجباتهم وخصوصًا الطلبة المتغيبين؛ حيث يكون الواجب على المنصة وكذلك التقويم، مما يساعد على تنظيم الأفكار والمواعيد المهمة، بالإضافة إلى إعطاء فرصة للطلاب الخجولين في المشاركة بآرائهم ونشرها(2).

إن المنصات التعليمية الإلكترونية تسهم في مساعدة الطلبة في الوصول لموارد التعليم في أي مكان وفي أي وقت،  كما  أنها تساعدهم في تخزين أعمالهم بشكل إلكتروني وملاحظتهم وتمكنهم من الرجوع إليها عند الحاجة ، كما أن المنصات التعليمية الإلكترونية تراعي الفروقات الفردية بين الطلبة وحاجاتهم الشخصية، وتسمح للطلبة بتبادل النقاشات والمعلومات مع  غيرهم من المستخدمين من خلال المنصات التعليمية الإلكترونية، كما أنها تمكن المعلمين والمعلمات من إنشاء ومشاركة المواد  التعليمية من خلال شبكة الإنترنت واستخدامها وطباعتها من خلال السبورة الإلكترونية، وتسهل عملية تقييم أداء الطلبة وتمكن  المعلمين من مراقبة الأعمال الفردية والجماعية لطلبة، كما  انها تمكنهم من مشاركة الدورات والمحاضرات مع غيرهم من الزملاء (3)

أهداف المنصات الإلكترونية التعليمية: 

1-.تعمل على تقديم الخبرات والمواقف التعليمية المتعددة والمتنوعة والغنية بالمثيرات السمعية والبصرية والإلكترونية ذات المعنى بالنسبة للطلبة

2- التحول نحو الإكتشاف والبحث بدلا من التلقين والعرض من جانب المعلمين ، والاستماع والحفظ،من جانب الطلبة .

3-دعم التفاعل الإلكتروني بين المعلمين والطلبة من خلال تبادل الخبرات التعليمية والآراء،والمناقشات والحوارات الهادفة من خلال استخدام ادوات التفاعل والاتصال المتزامنه وغير المتزامنه .

4- توسيع دائرة اتصالات الطلبة من خلال شبكة الانترنت، وعدم الاقتصار على المعلمين بوصفها مصدرا للمعرفة ،والتغلب على مشكلة المكان والزمان اللذان يعترضان الطلبة والمعليمن.(4).

المراجع :

1-شيماء سالم العنزي ، المنصات الإلكترونية التعليمية و دورها في تنمية قيم المواطنة لدى طالبات المرحلة الثانوية في مدارس المملكة العربية السعودية ،2018
2- Fatma Abd El-Fattah Mohamed (2012): Using Virtual Classrooms and Blackboard in Teaching Arabic
3-بدر غازي سحمي المطيري ،دور استخدام المنصات التعليمية الإلكترونية في تحسين العملية التعليمية لدى طلبة ‏المرحلة الثانوية،2021
4- نفس المرجع السابق

مقالات مشابهة

الردود