أهم 4 أنواع لإضطرابات الأكل عند الأطفال

تعتبر اضطراباتُ الأكل (Eating disorders) هي اضطرابات في عملية الأكل أو السُّلُوك الغذائي للشخص، وينطوي ذلك عادة على:

تغييرات في نوعية أو كمية الطعام المُتناوَل وسلوكيَّات أو تدابير يلجأ إليها الطفل لمنع امتصاص الطعام (على سبيل المثال: التقيّؤ المتعمَّد بعدَ تناول الطعام )

ولكي يصنّف أي سلوك غذائي غير اعتيادي على أنه اضطراب غذائي، يجب أن يستمرَّ هذا السُّلُوك فترةً من الوقت. كما أنه يجب أن يسبِّب ضررًا جسيمًا على صحة الشخص الجسدية وقدرته على أداء أعباء العمل أو الدراسة، أو أن يؤثر هذا السلوك الغذائي بشكل سلبي في تعاملات الشخص مع الآخرين وعلاقته معهم.

أهم أربعة أنواع لإضطرابات الأكل عند الأطفال:

وتشتمل اضطراباتُ الأكل على التالي:

أولا : فقدان الشَّهية  العصبي ‎ Anorexia Nervosa

ثانيا :اضطراب تجنّب / تقييد تناول الطعام Avoidant/restrictive food intake disorder

ثالثا :اضطراب النهم/شراهة الطعام Binge eating disorder

رابعا :الشره المرضي (النُّهام) العصبي Bulimia Nervosa

يتميز اضطراب الأكل القهري بتناول الطعام بدون ضوابط، بحيث تكون نتيجته الإرتفاع الكبير في وزن الجسم، حيث تلاحظ الاسرة  الأطفال المصابين يتنىاولون كميات كبيرة من الطعام بما يتجاوز شعورهم بالشبع.

أعراض اضطرابات الأكل عند الأطفال:

تظهر العديد من الأعراض عند معظم الأطفال الذين يعانون من اضطراب الأكل القهري،في:

أولا يتناول الطفل كميات كبيرة من الطعام والتى يعتبرها الآخرون كميات استثنائية.

ثانيا :إحساس دائم بعدم القدرة على التحكم بنوعية وكمية الطعام المتناول.

ثالثا: تناول الطفل الطعام بشكل سريع.

رابعا :تناول كميات كبيرة من الطعام حتى في حال عدم الشعور بالجوع.

خامسا: يحب الطفل أن يتناول الطعام بمعزل عن الآخرين، بسبب الشعور بالخجل من كميات الطعام التي يتناولها.

سادسا :الشعور بالتقزز والقرف، والاكتئاب، أو الشعور بالذنب بعد تناول الكثير من الطعام.

سابعا : التغير الدائم في وزن الجسم.

 اضطراب تجنب أو تقييد الطعام عند الأطفال :

و يبدأ اضطراب تجنب تقييد تناول الطعام خلال مرحلة الطفولة، وقد يشبه في البداية عمليةَ التدقيق في الأكل والذي يعدّ أمرا شائعًا عند الأطفال؛ فعلى سَبيل المثال، يرفض الأطفالُ تناولَ بعض الأطعمة أو أطعمة ذات لون أو قوام أو رائحة معيَّنة. وغالبًا ما يكون الأطفال الذين يصعب ارضاءهم في الأكل يميلون إلى التدقيق ورفض الكثير من الأطعمة، ولكنَّهم يمتازون بشهية طبيعية ويتناولون ما يكفي من الطعام بحيث لا يتأثر نموُّهم أو تطوُّرهم خلافًا للأشخاص الذين يعانون من اضطراب تجنّب وتقييد الطعام.

 

المراجع :

2015- Disorders in Children and Adolescents- Dasha Nicholls

 

مقالات مشابهة

الردود